الجمعة 05 ذو القعدة 1438 هـ الموافق Friday 28 July 2017
 
 
كلمة صاحب السمو الملكي الأمير / متعب بن عبد العزيز وزير الشئون البلدية والقروية

الحمد لله على نعمه الجليلة وآلائه العظيمة الذي شرع لنا الإسلام ديناً وأرسل محمداً صلى الله عليه وسلم هادياً ونبياً ورسولاً فختم به الشرائع والرسل فما من خير إلا ودلنا عليه وما من شر وإلا وحذرنا منه والحمد الذي أنعم علينا بدولة قامت على تطبيق شرع الله في كافة نواحي الحياة فعم بسببها الخير وساد الأمن والرخاء حيث دأب قادتها منذ عهد المؤسس الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن طيب الله ثراه في سن الأنظمة والتعليمات المستمدة من قواعد الدين الإسلامي لحفظ حقوق الناس ورعاية مصالحهم فأقامت لذلك الدوائر والمؤسسات التي تعنى بتوثيق وحفظ الممتلكات للمواطنين والوافدين على حد سواء.

ومن منطلق مواكبة المستجدات المادية الحديثة التي تلائم متطلبات العصر تحرص الدولة وفقها الله على تطوير وتحديث الأنظمة بما يتلاءم مع ما يبتكر من تقنيات حديثة للرفع من مستوى تلك الأنظمة ومن صور ذلك صدور المرسوم الملكي الكريم بالموافقة على نظام التسجيل العيني للعقار الذي يحقق قوة في إثبات التملك من جهة والدقة العالية في الجوانب الفنية من ضبط المساحات والأطوال وطبيعة المنشآت من جهة أخرى مما ينعكس إيجاباً في حفظ الحقوق وقطع المنازعات.

و مما يبعث على الاعتزاز أن لكل من وزارة الشئون البلدية والقروية ووزارة العدل دور كبير في إعداد نظام التسجيل العيني للعقار ولائحته التنفيذية لما لمستاه من حاجة شديدة من واقع عملهما واختصاصهما.

وبعد أن صدر النظام بادرت الوزارة ممثلة بوكالة الوزارة للأراضي والمساحة للقيام بالمهام الموكلة لها في تنفيذ هذا النظام وذلك بإنشاء شبكات الضبط الأرضي اللازم لأعمال التصوير الجوي وإنتاج الخرائط وإتمام الأعمال المساحية في جميع مناطق المملكة لانجاز تلك الأعمال بمواصفات عالية الجودة والدقة مما مكنها الحصول من على شهادة الآيزو العالمية لمواصفات الجودة. وهذا لم يكن ليتم لولا توفيق الله تعالى لنا أولاً ثم الدعم الكبير لمشروعات الوزارة الذي نلقاه من لدن سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير/ سلطان بن عبد العزيز والرعاية الدائمة لإنجاح مسيرة الوزارة في خدمة هذا البلد الكريم وأهله، كما أن لوزارة العدل دور كبير أيضاً وجهود متميزة ومشاركة فعالة لهذه الوزارة في إنجاز هذا العمل المثمر بأذن الله .

وفي الختام أجدها فرصة مناسبة أن أذكر وأحث أخواني المسئولين والقائمين على تنفيذ هذا النظام من كلا الوزارتين بحسن التعامل مع الناس وأداء الأمانة على الوجه المطلوب والحرص كل الحرص على إتقان العمل وتجويده.
كما أحث أخواني المواطنين والمستفيدين من هذا النظام بالتعاون مع جهات الاختصاص من وزارة الشئون البلدية والقروية ووزارة العدل لإنجاح مهماتهم في تطبيق متطلبات النظام والذي يحقق بدوره الفائدة المرجوة للفرد والمجتمع. والله العظيم أسأل أن يحفظ علينا ديننا وأمتنا وأمننا وولاة أمرنا..

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،

 
 
 
الصفحة الرئيسية
نبذة تاريخية
نظام التسجيل العيني للعقار
اللائحة التنفيذية
تعريفات أساسية
النماذج
المناطق العقارية
الاختصاصات في تنفيذ النظام
اللجان
إستطلاع رأي